الممثلة الطفلة Kim Sae Ron تنمو بشكل جميل + تعليقات مُستخدمي الأنترنت

bella haia
3:00 ص

Written By bella haia on الخميس، 11 يونيو، 2015 | 3:00 ص


إكتسبت الممثلة الطفلة Kim Sae Ron الكثير من الإهتمام بعدما كشفت عن صُور جديدة لها إذْ تبدُو ناضجة أكثر من أي وقتٍ مضى. الممثلة الشابة هي حالياً طالبة في المدرسة المُتوسّطة ويبدُو أنّها تنمو بشكل جميل للغاية.

أحدث صُور لها نُشرت يوم 10 يونيو عبر حسابها الشخصي على الأنستغرام وقد أرفقت مع الصُور وصفٍ كتبت فيه : "إنّ الطقس حارّ. التوفو يذوب (نوع من الجبن مصنوع من حليب الصوبا). Tae Hwan يذوب. فريق العمل يتصبّبون عرقاً أيضاً".

قبل هذه الصُورة ، نشرت الممثلة صُور أخرى أظهرت أيضاً إلى أيّ مدى قد كبرت. ويبدُو أنّ هذه الصُور الجديدة قد إلتُقطت خلال تصويرها لإعلان تجاري بجانب Lee Tae Hwan عُضو فرقة 5urprise.

يُذكر أنّ Kim Sae Ron ستُشارك في حدث توقيع المُعجبين في متجر Lotte في بوسان يوم 27 يونيو.

وبإمكانكم مُتابعتها على حسابها في الإنستغرام هـنـا

تعليقات مُستخدمي الأنترنت


عُنوان المقالة : جمال Kim Sae Ron الناضج "رموش كثيفة"

1. [+773, -11] إنّها تبدُو وكأنها شخص أخر بالماكياج

2. [+393, -69] من فضلكم توقفوا عن ترك تعليقات من شأنها أن تؤذي فتاة صغيرة. أخرجوا من موقع Nate أيّها الكارهين المُثيرين للإشمئزاز.

3. [+50, -2] هممم؟ ... قُوة المكياج ... إنّها تبدُو مُختلفة جداً.

4. [+48, -37] لقد قامت بجراحة تجميلية لعينيها

5. [+43, -3] إنّها الفتاة الصغرة في فيلم The Man From Nowhere ، صحيح ؟؟؟؟؟؟ ديباك

6. [+43, -3] لديها الوجه الذي يبدُو جيّد بالمكياج بينما أبدو نفس الشيء عندما أضع المكياج. إنّـه حقاً يُبرز وجهها.

7. [+42, -17] جميلة جداً. Yoo Jung ، So Hyun وَ Sae Ron هُم أكبر 3 ممثلات شابات صاعدات

8. [+37, -3] وااو .... إنّها ديباك جميلة.

9. [+37, -5] إنّها جميلة لكنها تبدُو ناضجة جداً بالنسبة لسنّها. إنّها تبدُو أكبر من 15 سنة. وهي في نفس سنّ شقيقتي الصغرى.

10. [+32, -2] هذه Kim Sae Ron الأن ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ محبوبة جداً. لقد كانت مُجرد طفلة صغيرة في فيلم The Man From Nowhere. لقد كبرت بشكل جيّد ...

11. [+25, -10] لقد قامت بجراحة تجميلية لعينيها ، أليس كذلك ؟ إنّها تبدُو مُختلفة.






روابط هذه التدوينة قابلة للنسخ واللصق
URL
HTML
BBCode

0 التعليقات:

أضف تعليق

أرشيف المدونة الإلكترونية

يتم التشغيل بواسطة Blogger.